أرشيف | أكتوبر, 2012

كتاب على شكل مدونة

15 أكتوبر

غالبا عندما نكنب فى عده الوان يكون هنالك منطقة مريحه لغويا و نفسيا و تخرج منها جملنا بسهوله . مدونتى هذه هى كراستي التى القى بها بكلمات قابله للرمي . بطبيعتها العامودية تدفع كل تدوينه جديدة بالقديم اسفل , مسح تلقائي لكل ما جف حبره من صف المقدمة .

بعدها تأتى كتابه المقالات .

و لهذا افكر بجدية بأن احول كتاب المقالات الذي ظل يتكوم صفحة وراء الاخرى منذ ثلاث سنوات لمدونة  على غرار مدونات (عايزة اتجوز) و (Desperate in Dubai )  على امل ان يقود ذلك لكتاب مطبوع و مفيد  كما تم للمدونتين السابقتين بنجاح مذهل .

ثلاث سنوات كافية لاتأكد اننى مصره على هذه السلسه من الافكار و التأملات التى تدور حول الحياة العملية و الوظيفة و علاقه المشغل بالعاملين بشكل خاص .

المدونة ستكون كتابا منشور بتسلسل , فاغلب المادة مكتوب مسبقا , على ان اختار فقط يوم واحد فى الاسبوع يكون موعد المقال الراتب .  قد تقودنى هذه التجربة لاحباط اخر فطبيعه القراء من ملاحظتى تميل للاطلاع و ربما مشاركة التدوينه من الاصدقاء فى الشبكات الاجتماعية لكن لا توجد تعليقات بالقدر اللازم .

على اية حال . ليس الغرض دوما من الكتابه ردود الفعل الايجابية بقدر انه يوجد فكره ما تود ان تنشرها .

 

Advertisements

سأجلب لك الورد

14 أكتوبر

سأجلب لك الورد
فقط عندما يكتمل الحلم
فهل تنتظر امنيه مثلك ، وعدا مثلى ؟

و بينما يتوقف الحساب 
عن عد السنوات و اختراع القلق
ساكتب لك
فقط كلما دب الحزن فى القصه
كى تعود حكايتنا مذهله
يا اميرتى التى لا تزيدها الايام
الا بعدا

مشعه كالشمس انت
و قلبى انا اشتد به البرد
فهنالك سنوات ضوئية تفصلنا
و تختصرها
نظره

إقرأ المزيد

%d مدونون معجبون بهذه: