قد اتوقف عن حبك عنداً

1 نوفمبر

hrtsfir-BG

لكل القلوب المنفجره حبا الصوره اعلاه ..عجبتنى جدا ….

————————————————————–

قد اتوقف عن حبك عنداً

التوقف عن حبك الان ..في هذه المرحله …هو تماما كالتخلي عن التنفس بعد النجاه من موت محقق

التوقف عن حبك ..هو عزيزى.. تماما كترك الجرح دون اغلاق بعد عمليه جراحيه ..

فانني امتلء بك ..وتمتلء بي -كما احسبك – وقد نما بيننا كل ما قد يحتمله القلب من مشاعر ..

اتكاد تنفجر مثلي منى -حباً- كما اكاد احيانا  ؟

هل ستقتلني اخيرا ؟

ام انه يجب علينا مصارعه اخر العوائق  ؟

لن ابسط يدى لك ممهده طريق عوده اخرى …

لن افتح لك باب مصالحه جديد ..

عليك حملي الى حيث تكون انت ..عليك انت ان تدفعني للتبسم ..

عليك ان تجلب كل ما يسعدني ..

و عليك ان تسعي باخلاص لاجل هذا الحب ..لاجل رضاي ..

انكسر لي قليلا …لكن.. تأكد انك الرابح فلا مجال لهربي منك ..كل طرق العوده محتها دمونا المسترسله ..

انهكت ..وكنت احسبه هينا ..

كنت احسب حبك ..الحب عموما ..فطريا ..

كنت اظن انه و في كل اشراق سيخلع الحب على ثوب الرضا و الابتهاج ..

انهكت ..ولا يسع قلبي التوقف عن حبك ..

ليس بعد الاف ميل ..

ليس بعد كل الاقاويل انا سنفشل …

ليس بعد ان برمجت لغويا و عصبيا انك حبيبى ..

ليس بعد كل المشاجرات الصغيره والكبيره ..

انهكت ..و تعرف عنادى ..

تعرف انني لن اضيف سطرا لهذا الكتاب بيننا قبل ان تكتب انت السطور التي اود قراءتها ..

وبذلك يكون حبك ..ذلك القدر الجميل رغم كل شئ..مرهونا بموقفك التالي دوما ..

لا يسعني التوقف الان …

لكن -وانت ادرى بذلك – يمكنني و في اي لحظه عند ..

يمكنني الرحيل بقلي و حبك داخله بعيدا عنك ..

الوذ بماضينا ان لزم الامر ..

استعين بصورك كى لا اراك ..

رسائلك كى لا اسمعك ..

هداياك عوضا عن سحرك ..

وما هي الا قرارات نتخذها ..

قد لا اتوقف عن حبك حقا ..

لكنني قد افعل ذلك  عنداً ..

Advertisements

4 تعليقات to “قد اتوقف عن حبك عنداً”

  1. محمدحسن 6 نوفمبر 2009 في 21:28 #

    🙂

    فقط ـ لدَوَاعِي الأمن وَ السَلامَة 😆 ـ سنكتـَفي بالتـَعليق مُتـَأمِّلين مَعَ ( مُشاهِدَة ) الصُورة المُتـَفـَجَّرَة !
    ؛
    هُناكَ ( هِيَ ) تذرُفُ الدَمعَ ( عَليهِ ) وَحدَهـَا !
    خـَلفَ خـُـيُوطِ النـُور
    قــَلبٌ
    فــَجَّرَهُ المُحَـــــالُ !

    • moshahidah 7 نوفمبر 2009 في 08:24 #

      هُناكَ ( هِيَ ) تذرُفُ الدَمعَ ( عَليهِ ) وَحدَهـَا !
      خـَلفَ خـُـيُوطِ النـُور
      قــَلبٌ
      فــَجَّرَهُ المُحَـــــالُ !

      لو كانت الصوره ملكى لاسميتها ..قلب فجره المحال …عحبتنى شدييييييييييد

      شكرا ليك ..

      بس اوعى يكون القلب الفجره المحال دا نهايه البت الفي النص 😆

  2. عبدالرحمن احمد حامد 10 ديسمبر 2009 في 19:23 #

    عنداً أتوقف عن ملاحقتها-ان هي توقفت عن حبي عمداً ولتنفجر الخصومه اذا
    واقول لها بيني وبينك تستطيل حوائط ليل وينهض الف باب-مع الاعتذار للشاعر
    شكرا علي الكلمات المعبره والرهيفه التنقد

  3. moshahidah 14 ديسمبر 2009 في 01:12 #

    و لتنفجر الخصومة اذن ..فكرة برضو !
    افتكرت انه و بعد حديثها سيكف عن قسوته … و يكتب السطور التي تود ان تقرأ ..لكن بعض العناد يقابل بالعناد ..
    وكما قالت الجميلة غادة السمان ..

    كانت القسوة خطيئتك
    و كان الكبرياء خطيئتي
    و حين التحمت الخطيئتان
    كان الفراق مولودهما الجهنمي

    ————————-
    اهلا بك دوما يا عبد الرحمن

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: