مكاني

15 سبتمبر

و في لحظة اتضح لي  كل شئ ..

انه مكاني اخيرا ..

ليس وهما او خيال ..

ليس نجما في السموات ..

ليس سوى حقيقه كاعجاز ..

من حسن الحظ انني ما زلت اؤمن بالمعجزات .

——————————

اشعر انه يتسع لي ..يحتفل بي.. و يشع معي ..بالبهجه .

انه مكاني ..وقد حسبت لوقت طويل انه لا مكان لي …

تماما كما ينبغي ..

انه كمال العطاء ..

تماما كما قد يهبك الله النعم دون توقع و بلا حدود ..

تماما كما تصدمك الفرحه حد البكاء ..

———————————-

كالطفل اعود اليه بعد اللعب ..لاعبث فيه مجددا ولا اخشي العقاب .

كالتائه ابحث عنه واتلمسه غير مصدق انه يمكنني البقاء

محارب ارهقة الترقب ارهقه الخوف و مازال يستيقظ ليلا بفزع ثم يتبسم ان توتره بلا  اسباب .

ككل الايام اليائسه المليئة بالوحده و الافكار المظلمة  تكون اضاءته مناسبة للاسترخاء .

——————————–

مكاني يا لها من كلمة ..

يملونئ حنيني ..اليه دوما ..

يأسرني برضاى ..فلا اطيق الفراق ..

اعلم انه علي عتبته ..

يتفت التعب .. و تسقط عني اقنعه الحياة الرسمية ..

اكون انا دون مساومات او تنازل ..

يمكنني ان احيا ببساطه..

———————————-

اين كنت ؟

حين مرت بي العواصف و اقتلعت مني ذاكرتي ..

حين قشرني زماني و ابقي علي صورة مشوهة لي ..

كيف امكنك ان تكون مكاني بعد ان تحولت..

لمجرد مشرده عاطفيا اخري في زحمه المشردين .

لا تنتمي ..لا تحتوي .. و احيانا تكون في كامل البلاده ..

عزلت نفسي عنهم و بقيت وحيدة وسط الجموع ..اعافر كما يفعلون ..

الي اين نمضي لا اعلم ..و لا  يعلمون .

حتي اتيت و صار لي اخيرا مكان ..

خارج الخريطة والزمان ..

مكاني انا ..

لا امشي فيه و لا ارقد ففيه فسحه و امكانيه للطيران ..

بامكاني ان استلقي في غيمه فيه ..

و اهطل كرزاز …خفيفه من همومي كريشه .

جميلة كامنية ..

انتشي بالامتنان ..

———————————

انني حتما ..دون ادني شك ..

حيث يجب ان اكون ..

انني احب.

——————————————–

مشاهدة

Advertisements

4 تعليقات to “مكاني”

  1. محمدحسن 21 سبتمبر 2009 في 00:53 #

    بسم الله الرحمن الرحيم

    تحيةٌ لذاكَ ( المَكان ) وَ ذاكَ ( الحُب )
    وَ دَعواتـُنا فِيه طَمَأنينة وَ هُدوء ؛ سَعَادةٌ وَ .. سَكينة
    ؛)

  2. moshahidah 21 سبتمبر 2009 في 09:19 #

    امين يا رب كل الناس تلاقي اماكنها ..سواء كانت اماكن واوطان او قلوب تحتويها
    🙂

  3. الغبشة 22 أكتوبر 2009 في 00:49 #

    (( وحيدة وسط الجموع ……….)) دائماً بعد قراتى لاى نص كان اجد نفسى امام جملة او كلمة او سطر بعينه ويظل صداه بداخلى اكثر من النص كله ربما لانها تكون قد مست شئ ما بداخلى, هل ده شى طبيعى بحصل معاكم ؟
    وبركه اللقيتى مكانك وربنا يجمع التايهين بمكانهم.
    الغبشة لاول مرة معك …………….من مدونة سوداننا

  4. moshahidah 23 أكتوبر 2009 في 18:37 #

    غبشه ..يا اهلا وسهلا و مرحبه …

    الله يبعد عنك الوحده في الجموع و براك …

    و تعلق في راسك جمله دى بتحصل معاي all the time

    خليك قريبه و ما تكون زيارتك الاولى والاخيره .

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: